أعضاءمنالفدرالية يتدخلون لإنقاذ الأرواح البشرية في بحر إيجه

 

الصورة : زورق انقاذ سويدي داخل مياه الابيض المتوسط شتاء

عدد من اعضاءالفدرالية الدولية للإنقاذ يفعلون أشياء عظيمة للرد على أزمة حوض البحر الأبيض المتوسط.

فكما أكد السيد جيمس فوجان (صفحة 5)، بان مؤسسة محطة المساعدة البحرية للمهاجرين (المواس) ظلت تعمل منذ مدة بالمنطقة الوسطى من البحر الأبيض المتوسط يتم التركيز حاليا بشكل اكبر على قضايا المهاجرين في خليج البنغال.

بما ان فصل الشتاء يجعل الوضع اكثر خطورة بزيادة معدلات الوفيات و الإصابات فان مؤسسة المواس قد عززت المنطقة بالحاق سفينة بطول 51 متر للاستجابة لحالات الطوارئ تسمى توباز ريسبوندر بالمياه الإقليمية اليونانية لتلعب دور الوحدة الام لسفينتي الإنقاذ العالية السرعة اليان و غالب نسبة الى الأخوين كوردي الذين قضيا في حادث بحري صدم العالم في سبتمبر الماضي. 

229a9000 6c3b 4556 8865 eed3de02791f main image
زورق الإنقاذ "بيتر هنري فن كوس" المرابط
بميتيليني بلسفوس منذ يوليو الماضي كجزء
من عملية "بوسيدون" لهيئة فرونتكس "

اما بالنسبة لمصالح الإنقاذ النرويجية (Redningsselskapet) فانها ستمدد عملها بالمنطقة لستة اشهر اخرى طبقا لمصادقة الحكومة عليها. "انه لخبر جد سار تقديرا للعمل الذي قمنا به منذ يوليو حتى اليوم و لقد تمكنت مصالحنا خلال هذه الفترة من انقاذ أكثر من 1200 شخص في البحر و نحن فخورون بأن نكون جزءا من هذه العملية" تقول السيدة ريكي ليند الأمينة العامة لمصالح الإنقاذ النرويجية و المكتب التنفيذي للفدرالية الدولية للإنقاذ البحري.

 كما تم تعمل مصالح الإنقاذ النرويجية بشكل وثيق مع فريق الإنقاذ اليوناني العضو بالفدرالية و الذين التقوا للمرة الاولى في يونيو خلال المؤتمر العالمي للإنقاذ البحري وكانت خطوة التعاون الاولى ترتكز على ارسال مساعدات انسانية الى محطةالانقاذ بمدينة كوس لتوزيعها على اللاجئين الذين تم تجميعهم بالجزيرة و التي كانت عبارة عن منتجات للنظافة الشخصية والأحذية و الأغطية والملابس الداخلية وخاصة تلك المتعلقة بالأطفال.

وقد قامت كذلك هذه المصالح بالمساعدة في شراء زورق للإنقاذ لصالح الفريق بغية التدخل في شرق بحر ايجه و الذي تمت تسميته النرويج و يتكون طاقمه من متطوعين.

تتدخل مؤسسة الإنقاذ السويدية (Sjöräddningssällskapet) من خلال اثنين من قوارب الانقاذ في بحر إيجه المرابطة بميناء ساموس و التي تعمل بشراكة و تعاون وثيق مع فريق الإنقاذ اليوناني حيث تمكنت من انقاذ مئات الأرواح.

boatrock

الصورة : زورق الانقاذ يستعد لإجلاء
اشخاص في خطر (الجميع تم انقاذه)

السيد أندرياس ارفيدسون الذي يعمل ضمن فريق الانقاذ السويدي يشيد بالتعاون الوثيق الذي تبديه السلطات المحلية للإنقاذ البحري و كذا الدعم الذي يتلقونه من طرف من السفارة و الحكومة السويدية و يقول :"هذا العمل له تأثير كبير جدا و غير مباشر و يساعد في تطوير SARخدمات الانقاذ البحري بالمنطقة و يمكننا من دروس و خبرات جيدة ستدعم لا محالة قدرات منظمتنا على جميع المستويات.

 وأخيرا و بميزانية ضئيلة في البداية و سفينة صيد عمرها 100 عام فان فإن مؤسسة سي ووتش العضو الجديد بالفدرالية قد باشرت مهمتها قبالة الساحل الليبي في يونيو الماضي وخلال هذه الفترة فقد تمكنت من انقاذ اكثر من 2000 شخص و هي تعمل حاليا في بحر إيجه بتعاون مع مصالح خفر السواحل يسبوس و الذين يستخدمون اثنين من الزوارق المطاطية.

 

Contact Info

International Maritime Rescue Federation
50 Allardice Street
Stonehaven
AB39 2RA
United Kingdom

Telephone: +44 (0) 1569 767405

E-mail: This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Log In Members

Members can log in here. Have you forgotten your username/password? E-mail us at info@imrf.org.uk for resetting your password. Or use the "Forgot Login?" function below.